هل يستمر سكر الحمل لما بعد الولادة؟

هل يستمر سكر الحمل لما بعد الولادة؟ متاعب الحمل

تناولنا قبل ذلك كافة المعلومات التي تحتاجين أن تعرفيها عن سكر الحمل في الموضوعات الآتية:

هل اصابتك بالسكر ستستمر بعد الولادة؟

معظم السيدات لا يستمرون بمرض السكر بعد الولادة لكن حوالي ثُلث السيدات يعانوا من خلل بتحمل الجلوكوز في الجسم ويكون مستوى الجلوكوز بالدم مرتفعا عن الطبيعي ولكن ليس ارتفاعاً كبيراً كما في مرض السكر. لهذا السبب تحتاجين الى عمل اختبار الجلوكوز بالدم في الفترة ما بين 6 اسابيع الى 12 اسبوع بعد الولادة، وإذا كانت النتيجة طبيعية بعد الولادة يُنصح بإعادة الاختبار على الأقل كل ثلاث سنوات.

هل إصابتك بسكر الحمل تجعلك عُرضه أكثر للإصابة بمرض السكر في المستقبل؟

للأسف الإجابة نعم، فحوالي ثُلث إلى نصف السيدات التي تعاني من سكر الحمل عانوا من سكر حمل في المرات المقبلة من الحمل. وحوالي 50 % من السيدات اللاتي يعانون بسكر الحمل يصابون بمرض السكر في حياتهم بعد ذلك.

إذا كنتِ تعرضتِ للإصابة بسكر الحمل من قبل هل هناك طريقه لتقليل فرصتك بالإصابة بمرض السكر بعد الولادة؟

بالطبع هناك بعض النصائح التي أثبتت الدراسات أن بإمكانها تقليل الإصابة بمرض السكر بعد الولادة:

  • احرصي على إنقاص وزنك.
  • تناولي الأطعمة الصحية المفيدة.
  • داومي على التمارين الرياضية البسيطة بانتظام.

بالإضافة للرضاعة الطبيعية لطفلك، بعض الدراسات تؤكد أن هناك علاقة بين الرضاعة الطبيعية وإنقاص وزنك بعد الولادة وتقليل فرصتك في الإصابة بمرض السكر وأمراض القلب.

skip add
;
;