الأسبوع التاسع: تفاصيل الوجه الصغيرة

الأسبوع التاسع: تفاصيل الوجه الصغيرة سلسلة الحمل أسبوع بأسبوع

في هذا الأسبوع، سيصل حجم الجنين لحجم حبة العنب ويزن حوالي 2 جرام.

الآن تقريباً كل الأعضاء الرئيسية في جنينك تكون موجودة، وتنمو وتتطوّر يوماً بعد يوم. وبعضها قد بدأ بالعمل بالفعل. ليس هذا فقط بل يصير شكل جنينك مع كل يوم أوضح أكثر فأكثر.

يتطوّر بعض أجزاء وتفاصيل الوجه الصغيرة

  • يبدأ تكوين الأسنان ولسانه الصغير داخل الفم.
  • وتظهر شحمة الأذن.
  • ويكتمل نمو العينين ولكن الجفون ستبقى مغلقة حتى الأسبوع السابع والعشرين تقريباً.

ويبدأ في القيام ببعض الحركات

ونقصد هنا الحركات التلقائية المنعكسة لأنه في هذا الوقت تبدأ العضلات والأعصاب بالعمل وهذه الحركات تكون ضرورية لدعم النمو العصبي العضلي للجنين.

وبالنسبة لعضلة القلب

أصبح القلب متطوّراً أكثر وتشكلت فيه الحجرات الأربعة (الأذينين والبطينين) وسيبدأ نمو الصمامات لاحقاً.

والآن بعد أن اكتملت غالبية الأجهزة الرئيسية فسوف يبدأ الجنين في المرحلة المقبلة بزيادة كبيرة وملحوظة في الوزن. تذكري أن وزنه حتى الآن 2 جرام فقط.

وأما عنكِ أنتِ سيدتي

هل تصدقين؟! مرور شهرين كاملين منذ بداية حملك، على الرغم أنكِ ربما لم تعرفي بهذا الخبر إلا منذ أسابيع معدودة. فقد بدأ جنينك رحلة الحمل بداخلك قبل أن تعلمي بالأمر!

وتلك الفترة أياً كانت مدتها طويلة أو قصيرة فالشيء الأكيد فيها هو التغييرات الكثيرة التي طرأت على حياتك بسبب أعراض الحمل في الأسابيع الأولى والتي يجب أن تكوني بدأتِ بالتعوّد عليها والتأقلم معها.

المعلومة الجديدة هذا الإسبوع

على الرغم من أنك لا زلتِ لا تشعرين بأي تغيير على مظهر بطنك من الخارج. إلا أنكِ قد تندهشن عندما تعرفي أنه على مدار الأسابيع القليلة الماضية، تضاعف حجم الرحم عما كان عليه قبل الحمل.

وتغيير آخر مهم حدث بداخلك ولم تشعري به هو زيادة في كمية الدم الموجودة بجسمك بنسبة ما. تختلف من كل امرأة لأخرى، ولكنها سوف تستمر بالزيادة حتى تصل لحوالي 40 – 50 % من حجم الدم الأصلي بجسمك قبل الحمل. وتلك الزيادة لتوافق متطلبات الجنين في تلك المرحلة الأولية الهامة من فترة تكوينه.

التغييرات السابقة تتسبب بشكل أكبر في زيادة تأثير أعراض الحمل المبكرة التي تشعرين بها في تلك الفترة وربما أبرزها هو زيادة الحاجة للتبوّل وكثرة زياراتك للحمام وزيادة نسبة فرصك في الإصابة بالتهاب المسالك البولية. إذا بدأت تلك المشكلة تؤرقك بشكل كبير، جربي تنفيذ النصائح الموجودة في موضوع كثرة التبوّل أثناء الحمل لتساعدك في التغلب على المشكلة وانتبهي للأعراض المذكورة في موضوع التهاب المسالك البولية لتتجنبي الإصابة بها.

ومع استمرار الشعور بالغثيان الصباحي في تلك الفترة من الحمل، ستتعرفين في موضوعات هذا الإسبوع على مشكلة غريبة تصاحب أحياناً الإصابة بالغثيان، ألا وهي زيادة افراز اللعاب. وقد تكوني تعاني منها حتى ولا تشعرين أنها من أعراض الحمل في تلك الفترة! ولا تقلقي فسوف تجدين معلومات كثيرة عنها في موضوعات هذا الأسبوع.

skip add
;
;