الطلق الكاذب والحقيقي وكيف تعرفين الفرق

الطلق الكاذب والحقيقي وكيف تعرفين الفرق متاعب الحمل

كثيراً ما تحدث انقباضات لكِ سيدتي خلال فترة الحمل وتصرخين فزعاً "هذه هي، سألد الآن!" ويكون مجرد انقباض عادى في الرحم أو (طلق كاذب) فشكراً للطبيب البريطاني "براكستون هيكس" الذي فسّر سر هذه الانقباضات الكاذبة وفرق بينها وبين انقباضات الولادة الحقيقة لتتمتع السيدات بحمل هادئ دون فزع من تلك الانقباضات.

بداية ما هي انقباضات الطلق الكاذب؟

هي انقباضات طبيعية يقوم بها رحمك وقد تبدئين في ملاحظتها مع بداية الشهر الرابع من الحمل ولكن أغلب السيدات تبدأ في الشعور بها مع بداية الشهر السابع. يسميها بعض الأطباء "تمرينات الرحم العملية" كما لو أن جسدك ورحمك يتمرنان على الانقباضات ويقوى من عضلاته استعداداً للولادة.

هل يوجد خطورة من هذه الانقباضات؟

لا يوجد أي خطورة من هذه الانقباضات فهي فقط تساعد في تقوية عضلات رحمك وزيادة إمداده بالدم واعلمي يقيناً أنها لا تؤدى إلى تمدد أو توسع عنق الرحم فلا تخشى على نفسك من الولادة إذا تأكدتِ تماماً أنها انقباضات الطلق الكاذب.

وكل ما تسببه انقباضات الطلق الكاذب هو اضطراب في النوم وبالتالي الشعور بالإرهاق والتعب في الصباح ونظراً لأنها انقباضات في منطقة حساسة كالبطن فتسبب بعض القلق النفسي.

ما هي طبيعة هذه الانقباضات؟

تنقسم طبيعتها إلى قسمين:

  • في بداية ظهورها: عبارة عن تقلص أو انقباض في عضلات منطقة أسفل البطن وما بين الفخذين. وتستمر لمدة صغيرة (ما بين 30 ثانية لدقيقتين) تكون في الأغلب غير مؤلمة وتشعرك بعدم الراحة فقط.
  • فترة ما قبل الولادة بقليل: يزداد الانقباض شدة ويصبح مؤلماً نسبياً. وهذه النوعية من الانقباضات تُسمى بالطلق الكاذب.

وكيف يمكنك أن تفرقي بين الطلق (المخاض) الحقيقي والكاذب؟

بداية عليكِ أن تلاحظي سيدتي أن ليس كل السيدات تختبر نوبات من المخاض كاذب. وفي بعض الحالات نجد أن تقلصات المخاض الحقيقي المنتظمة والقوية تأتى مفاجئة بدون أي إنذار أو تحذير.

  • في الفترة ما قبل الإسبوع الـ 37:

من المعروف أن في الفترة ما قبل الإسبوع الـ 37 تكون انقباضات براكستون هيكس غير مؤلمة، تحدث بصورة متقطعة وغير منتظمة، وتكون على فترات متباعدة ولا تزيد عددها عن انقباضتين في الساعة الواحدة. وتختفي بمجرد تغيير النشاط الذي تقومين به.

  • أما في الفترة ما بعد الإسبوع الـ 37:

تصبح انقباضات براكستون مؤلمة وتتقارب في مدة حدوثها فقد تصل إلى معدل حدوث كل 10 أو 20 دقيقة ولأن هذه الفترة حساسة من حيث اقتراب موعد ولادتك فينتابك الخوف مع كل انقباضه وهل يا ترى "هذه هي اللحظة" أم لا؟ وعندما تستفسري من أقربائك يقولون "ستعرفين الفرق وحدك" ولكننا هنا سوف نوضح لكي الفروقات التي تستطيعي من خلالها أن تحددي ما إذا كان هذا هو الطلق الحقيقي أو الطلق الكاذب (انقباضات براكستون هيكس).

الطلق (المخاض) الكاذب (انقباضات براكستون هيكس)

  • طبيعة الألم:
  • حدوثها مفاجئ وغير متوقع
  • غير منتظمة (لا تحدث في ميعاد معين)
  • غير متقاربة (يفصل بينها أكثر من 5 دقائق)
  • لا تستمر لفترة طويلة (من 30 ثانية لدقيقتين)
  • لا تتزايد حدة الانقباضه أو شدتها
  • لا تحدث أكتر من مرة أو مرتين في الساعة
  • غالباَ ما تتوقف لو غيرتِ النشاط الذي تقومين به، فلو كنت تجلسين، يمكنك التجول في المكان والعكس صحيح
  • مكان حدوث الألم
  • تكون في منطقة محددة وهي أسفل البطن.

الطلق (المخاض) الحقيقي

  • طبيعة الألم:
  • قد تكون انقباضاته غير منتظمة في البداية ولكن بعد فترة تصبح منتظمة وتأتى على فترات قصيرة
  • تصبح متقاربة بعد فترة من بدايتها
  • تتميز باستمرارها لفترة طويلة
  • تتزايد في الشدة والقوة مع الزمن
  • تحدث بمعدل أكثر من أربع مرات في الساعة
  • لا تتوقف بتغيير النشاط الذي تقومين به عكس المخاض الكاذب
  • مكان حدوث الألم
  • يبدأ الألم من أسفل الظهر وينتشر إلى منطقة البطن.

هل يوجد ما يزيد من حدوث انقباضات براكستون هيكس؟

نعم يوجد بعض المحفزات لتلك الانقباضات كالآتي:

  • إذا كان جنينك نشط كثير الحركة
  • ملامسة المقربين منك لبطنك
  • بعد الجماع
  • امتلاء المثانة بالبول
  • الجفاف وعدم شرب كميات كافية من السوائل

ماذا يمكنك أن تفعلي لتخفيف تلك الانقباضات؟

  • غيرى من وضعية جسدك عند حدوثها فإذا كنت جالسة قفي ولو واقفة تمشى قليلاً لمسافة قصيرة والعكس صحيح حيث أن تلك الانقباضات تختفي مع تغيير نشاط الجسم.
  • خذي حمام دافئ (ليس ساخن) فقد يساعد على استرخاء جسدك.
  • داومي على شرب كميات كافية من السوائل يومياً لتتجنبي الجفاف.
  • قومي بتمارين التنفس الموصي بها للحوامل قد لا تقلل من الألم نفسه ولكن تساعدك على تقليل الشعور بعدم الراحة.

متى تكون الانقباضات علامة خطر؟!

  • إذا شعرتي بانقباضات مستمرة مؤلمة تحدث بمعدل أكثر من أربع مرات في الساعة
  • أو صاحب تلك الانقباضات إحدى علامات الولادة المبكرة:
  • تكون هذه الانقباضات مصحوبة بإفراز مهبلي مائي أو مصحوب بدم أو أي إفراز سواء كان مخاطي أو حتى مائل إلى اللون الوردي فقط.
  • وجع في أسفل الظهر ويجب الانتباه لوجع الظهر خاصة إذا كنت لا تعانين من أي أوجاع في الظهر من قبل.
  • احساس بضغط في منطقة الحوض كأن طفلك يدفع بنفسه لأسفل.

فلا تتردى نهائياً في التوجه إلى الطبيب ولا تخمني بنفسك نوعية هذه الانقباضات

skip add
;
;