الأسبوع الثامن عشر: بداية حركات الجنين

الأسبوع الثامن عشر: بداية حركات الجنين سلسلة الحمل أسبوع بأسبوع

سوف يصل طول جنينك بنهاية هذا الأسبوع 14 سم تقريباً من الرأس وحتى الأرداف. وسيبلغ وزنه حوالي 200 جرام تقريباً.

حركة الجنين

يستمتع طفلك في هذا الأسبوع بالحركة كثيراً بسبب تطوّر ونمو المفاصل التي تربط بين جميع عظام جسمه المختلفة وخصوصاً الأطراف (الذراعين والرجلين) التي يقوم الجنين بتحريكهما في مختلف الاتجاهات.

الأذنين

على الرغم اكتمال نمو أجزاء الأذن الداخلية في الأسابيع السابقة الا انها لم تكن بارزة خارج رأسه. هذا الأمر الذي يتغير في هذا الأسبوع ونجد بروز الأجزاء الخارجية للأذنين على الرأس من الخارج.

وبداخل الجهاز العصبي الجنين

يبدأ تكوين غشاء المايلين الذي يغلف الخلايا العصبية ويساعدها في القيام بوظيفتها ويحافظ عليها وهي من العمليات الأساسية لتطور الجهاز العصبي والتي تستمر في جسم الجنين وحتى بعد الولادة.

وبالنسبة لتكوين الجهاز التناسلي

  • إذا كان الجنين ذكراً:

فإنه يمكن رؤية أعضاؤه التناسلية مكتملة وظاهرة بوضوح عما قبل. وغن كانت هناك أي صعوبة في رؤيتهم عن طريق التصوير بأشعة الموجات فوق الصوتية (السونار) فيكون هذا بسبب وضعية الجنين وكثرة حركته بداخل الرحم.

  • وإذا كان الجنين أنثى:

ينبغي أن يكون اكتمل نمو الرحم الخاص بها وقناتين فالوب في هذا الأسبوع. وقناة فالوب كما تعلمين هي التي تصل بين المبيض والرحم في الجهاز التناسلي للأنثى

وأما عن أعراض الحمل لهذا الأسبوع ....

مع وصولك للإسبوع الثامن عشر تكونين قد وصلتِ لشهر جديد من شهور الحمل؛ الشهر الخامس وقد اقتربتِ أكثر من رؤية جنينك الصغير.

هل تشعرين بالجوع؟

لا تستغربي، ففي هذه الفترة من أيام الحمل، تزداد الشهية والرغبة في الأكل بشكل ملحوظ عند أغلب الحوامل. استغلّي تلك الفترة وحاولي الاهتمام بالعناصر الغذائية المفيدة والمهمة لك ولجنينك أثناء الحمل. قومي بتجهيز وجبات خفيفة وأبقيها معك دائماً وتجنبي الأطعمة الغير مفيدة والمليئة بالسعرات الحرارية التي بدون أي فائدة.

من المُفترض أن تكوني انتهيتِ الآن من شراء وتجهيز الملابس الواسعة الجديدة استعداداً لباقي أيام الحمل والزيادة في حجم بطنك.

وإذا لم تكوني قد أجريتِ فحص بالموجات فوق الصوتية في عيادة الطبيب من قبل. فقد يقوم الطبيب بإجراء الفحص أثناء زيارتك التالية. إنه إجراء روتيني وخالي من الألم، ويساعد طبيبك في مراقبة نمو طفلك، وفحصه من الخارج ليرى إن كان هناك أي مشاكل أو عيوب خلقية –لا قدر الله- وفحص المشيمة والحبل السري أيضاً.

وأيضاً، يمكنه هذا الفحص أيضاً من تأكيد بدقة أكبر أو تعديل توقيتك الحالي في أسابيع الحمل، وأيضاً إن كان هناك جنين واحد أو أكثر بداخلك. يُفضل أن تصطحبي زوجك معك لتريا معاً طفلكما المُنتظر.

ولا تحاولي تغيير وضعية جسمك بصورة مفاجئة

في هذا الفصل من فصول الحمل يزداد حجم الدم بجسمك بكمية ملحوظة حوالي 30 – 50 % وهذا أمر طبيعي كي يواكب جسمك احتياجات الجنين في هذه المرحلة. ولكن تلك الزيادة أيضاً تتسبب في انخفاض الضغط والمزيد من الاجهاد على الجهاز الدوري.

لا تحاولي الوقوف بشكل مفاجئ وتروّي عند تغيير وضع جسمك من الجلوس والوقوف كي لا تشعري بالدوخة (الدوار).

skip add
;
;