الأسبوع الثاني والثلاثون: جنينك يشبه الطفل الصغير أكثر وأكثر

الأسبوع الثاني والثلاثون: جنينك يشبه الطفل الصغير أكثر وأكثر سلسلة الحمل أسبوع بأسبوع

يزداد طول جنينك قليلاً هذا الأسبوع ويصل طوله حوالي 42.5 سنتيمتر، ويزداد وزنه بمعدل أكبر حتى يصبح وزنه تقريباً 1700 جرام (أي واحد وثُلثي كيلو جرام تقريباً).

معدل زيادة الوزن

مع ارتفاع معدل لزيادة في وزن الجنين وحجمه في تلك الأسابيع الأخيرة، ستشعرين به يشغل حيزاً أكبر في رحمك يوماً بعد يوم. فهو يزداد في تلك الفترة بمعدل من 200 جرام إلى 250 جرام (رُبع كيلو جرام) تقريباً كل أسبوع بدءاً من هذا الأسبوع وحتى أسبوع الولادة.

في خلال الأسابيع القليلة القادمة سيكتسب جنينك ما بين ثُلث الى نصف حجم وزنه الإجمالي الذي سيكون عليه عند الولادة. تأتي زيادة الحجم تلك مع استمرار تجمع الدهون وتراكمها تحت طبقة الجلد استعداداً للحياة خارج الرحم.

وجنينك يشبه الطفل الصغير أكثر وأكثر

كل أسبوع يمر على جنينك الصغير في هذه الأيام يجعله يشبه أكثر الطفل الصغير الذي سترينه عند الولادة. فتظهر بوضوح في هذا الأسبوع أظافر أصابع اليدين والقدمين أيضاً. وينمو ويكبر شعر رأسه ويصبح شبه مكتملاً. وأما عن بشرته الخارجية، فمن الفوائد الأخرى لطبقة الدهون التي تتجمع بداخل الجنين أنها تجعل طبقة الجلد الخارجية أو بشرة الجنين أنعم أكثر وأكثر.

يستمر تمرين طفلك على التنفس وتحريك رئتيه الصغيرتين على الرغم من أنه لم يكتمل نموهما بشكل كامل بعد إلا أنه يستعد بذلك عندما يحين وقت استعمالهما كما ينبغي خارج الرحم بعد الولادة.

وأما عن أعراض الحمل لهذا الأسبوع ....

وصلتِ الآن لشهر جديد من الشهور الأخيرة لفترة الحمل، الشهر الثامن (ما قبل الأخير).

هل تعلمين أن خلال فترة الحمل تزداد كمية الدم في جسمك لتكفي احتياجات جنينك أثناء نموه داخل الرحم. ولأنك وصلتِ للمراحل الأخيرة من الحمل فيتوقع أن مقدار الزيادة في حجم الدم أصبح ما بين 40 إلى 50 % تقريباً من حجم دمك الأصلي قبل الحمل.

ومع ضغط الرحم لأعلى بالقرب من عضلة الحجاب الحاجز، ونظراً لضيق الحيز في منطقة البطن مع كبر حجم الرحم، يزداد شعورك بحرقة المعدة وأيضاً قد تشعرين بضيق في التنفس!

نعم، ضيق التنفس هو أحد الأعراض التي تشعر بها الحامل في الشهور الأخيرة للحمل، ستجدين كافة المعلومات عن تلك الحالة وكيف تساعدين نفسك عند شعورك به في موضوعات هذا الإسبوع بالتطبيق.

بينما تمر تلك الأسابيع الأخيرة، تزداد فرص شعورك بآلام الظهر وهي من الأمور الهامة لأنها أحياناً قد تكون طبيعية نتيجة لزيادة حجم الرحم، وأحياناً أخرى تكون إحدى علامات الولادة المبكرة.

إذا كانت آلام الظهر طبيعية فيمكنك الاستعانة بإحدى تلك الوسائل للتخفيف منها:

  • ارفعي قدميكِ قليلاً أثناء النوم.
  • لا ترتدي الكعب العالي. ويُفضل استخدام الأحذية المخصصة للحوامل.
  • تجنبي الانحناء لأسفل لالتقاط أي شيء، لكن عليكِ الجلوس وظهرك مستقيم ثم التقاطه (وضع القرفصاء).
  • اسندي ظهرك بشكل مستقيم على حائط مستوي وحاولي أن تتخذي من هذه الاستقامة مثلاً لجلستك الاعتيادية.
  • استخدمي مقاعد ذات أظهر داعمة أو وضع وسائد للظهر عند الجلوس.
  • وأخيراً، الراحة خاصة في الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل ذات أهمية قصوى.
skip add
;
;